التوحد أسبابه وأعراضه وعلاجه وكيفية معاملة المصابين

التوحد

التوحد أو الانغلاق على الذاتي وهو اضطرابات تظهر علي الطفل في فترة مبكرة وتؤثر على التطور الطبيعي للطفل عن طريق التأثير على قدرات الطفل التفاعلية مع الاخرين يشعر الطفل المصاب بالتوحد بأنه في عالم خيالي غير حقيقي.

مشكلة التوحد

هو اضطرابات تحدث للأطفال قبل بلوغهم العام الثالث من العمر، وهو يؤثر على النشأة السليمة للطفل ويتطور المرض عن طريق التأثير على اللغة وطريقة الكلام وطريقة التصرف في مواقف معينة كما يؤثر علي السلوك الاجتماعي، والاستجابة للأخرين وضعف التواصل معهم

العوامل المؤثرة علي الطفل المصاب بالتوحد

شدة مرض التوحد والسرعة والكثافة للمعالجة الشخصية التي يتلقاها الطفل المصاب بالتوحد

تشخيص مرض التوحد مبكرا حيث يساعد علي تحسين قدرة الطفل المصاب على التواصل مع الاخرين وسلوكهم الاجتماعي

أسباب التوحد:

هو من الأمراض العصبية الغير مفهومة، وهو لا يعتبر مرضا واحدا، بل هو انعكاس لأمراض كثيرة:

اضطرابات في المواد التي تفرز في الدماغ مثل ارتفاع السيروتينين وأيضا زيادة المادتين السحابية والرمادية

مشاكل في الحمل مثل النزيف والولادة

اضطرابات في جهاز المناعة

إصابات سابقة للتوحد في عائلة الطفل المصاب

يذكر ان الذكور أعلي من الإناث في الإصابة بالمرض

تقدم الأب في العمر أكثر من 40 عاما

التسمم بمادة الزئبق

الحساسية لبعض التطعيمات واللقاحات

أعراض التوحد:

تظهر أعراض التوحد لدي الطفل المصاب قبل بلوغه العام الثالث

عدم استجابة وتنبه الطفل للأصوات حوله مثل صوت الأم والأب في الأشهر الأولي مؤشرا على الإصابة بالتوحد

...

لا ينتبه عندما ينادي باسمه، أو حتى يظهر عليه انه لا يسمع من يناديه أو يتحدث معه

يميل للعب بمفرده ويتخيل شخص في عالمه يلعب معه

لا يظهر مشاعر الحب كالسلام والعناق ويميل للعزلة بعيدا عن أصحابه

الطفل المصاب بالتوحد يصاب باللامبالاة وعدم الانشغال بالأشياء المحيطة به

ضعف كبير في التواصل الاجتماعي للطفل المصاب بمرض التوحد فدائما يحب العزلة وينطوي حول نفسه

عدم المقدرة على التفاعلات الأسرية والنشاط مع الاخرين

بداية الكلام في سن متأخرة ولو أبسط الكلمات وكذلك النسيان المستمر للكلمات التي كان يعرفها سابقا

يشعر بانه ليس من عالمنا بل يعيش في عالم يرسمه لنفسه

لا يجيد استخدام الكلمات المناسبة في الكلام

ضعف في الكلام والعجز عن تكوين جمل يعبر بها

جفاف المشاعر تجاه الاخرين فمثلا عندما يجد امه حزينة أو في حالة غضب لا يشعر بأي مشاعر تجاهها أو تجاه أي شخص

يبتعد عن الضوضاء ويميل للهدوء التام عكس الأطفال الطبيعيين

الحالة المزاجية للطفل المصاب بالتوحد شديدة التقلب

يميل الطفل المصاب بالتوحد إلي الروتين وعدم تغيير عاداته

شاهد هذا الفيديو التوضيحي عن اضطراب التوحد

علاج التوحد:

مرض التوحد ليس له علاج جذري او تام ولكن هناك علاج لكسر شدة الأعراض مثل تغيير العادات بصفة مستمرة حتى لا يسلك الطفل مسلكا واحدا في حياته

المعالجة السريعة لمشاكل النطق وتعليم الطفل المصاب بالتوحد المهارات الاجتماعية عن طريق المعالجة السلوكية

بعض الأدوية تساعد على علاج الأعراض الناتجة عن المرض وأيضا التغيير المستمر للنظام الغذائي للطفل المصاب بالمرض وكذلك العلاج التربوي المستمر

ربما تهتم ايضا ب

هل لديك سؤال او استشارة طبية قم بعرض التحليل الخاص بك او استشارتك الطبية . او استفسارك وسنقوم بالرد عليه في اسرع وقت
اضافة سؤال اضغط هنا

قمنا بالرد علي العديد من الاستشارات يمكنك مشاهدها ربما تجد اجابة لسؤالك فيها
لعرض الاسئلة السابقة اضغط هنا

اترك تعليق حول المقال او اسال عن تحليل